آخر الأخبار

الجمعة، 1 أبريل، 2016

أيها العابثون تحت التراب ... بقلم بسام الشماع




ألم أقل لكم لا شئ فى المؤتمر أمس ، كلمات جوفاء ، لا معنى لها إلا فشلهم وعبثهم الفارغ بأثارنا ، وعود واهية ، وتصريحات طفولية لكسب الشهرة ، انجليزية غير مفهومه ، لغة رديئة مجهولة يستخدمها مسؤول لا يستطيع توصيل ما يريد أن يقوله بلغة سليمة ، مع الاسف لا نفهمها .
العالم كله كان منتظرا  ثم فراغ وهواء ،  فشل أدمنتموه أيها العابثين فى التراب و تحت التراب و فى وسط التراب ، كفا عيثا،الجهاز يقبع و يعمل 3 سنتيمترات من المناظر القديمة
لا شئ ... لا شئ ، تراجعوا فى كلامهم ، كفا اهانة لأثارنا أيها الفشلة ، هذه ليست لعبة تلعبون و تلهون بها لأمجاد شخصية .
هم يستنسخون بعضهم ليشتهروا ، علمهم محدود فى هذه الناحية و الزاوية و يتركون  أشهر أثر فى العالم فى يد مثمن أثار  "ريفز" المشبوه  بشهادة " زاهى حواس " هو الأخر أليس هناك رجل رشيد أو رجال فى هذه الوزارة كى يقودوها إلى بر الأمان .
أنا صديق لكل الأثاريين كما تعلمون و لكن الأن أن أضعكم فى فوة المسؤولية يا أخوتى ، أنتم مسؤولون ، أنتم صامتون ، لا تتكلمون لا تعترضون لا تناقشون ،  أين ذهبتم ؟ و لماذا أنت صامتون على كل هذا العبث؟
أنتظر الرد وأرجوك لا تقل لى : أكل العيش"؟



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق